أخطر رجل في الكوكب… ‏أنا سعيد جدا لأنني أصبحت مسلماً

 

 

الجمهورية نيوز : خيرالله الشعراني

 

تم سجن مايك تايسون بتهمة الإغتصاب في العام 1991م ، و تم وضع الدبابة البشرية تايسون في أخطر السجون على الأطلاق مع أخطر المجرمين و القتلة، مجرد وجودك فيه هو حكم عليك بالموت، فهناك انت معرض للقتل في أي لحظه !!

و رغم ذلك تم تخصيص زنزانة خاصة لتايسون و تم عزله عن الجميع من أجل الحماية ، ليس لحمايته منهم .. بل لحمايتهم منه !!

فقد كان مايك تايسون يلقب بــ “أخطر رجل على الكوكب !!”عندما أطلق سراح تايسون أعتنق مايك الإسلام و أطلق على نفسه أسم مالك عبد العزيز (و قال فى برنامج تلفزيوني ) : لو كلموني عن الإسلام قبل أن أدخل السجن من المستحيل أن أقتنع به فقد كانت حياتي صاخبة مليئة بالمتع و السيدات و الخمور و الملذات دخلت السجن ووقتها إنكسر غروري و بدأت نفسي تصفو و بدأت أشعر بالوحدة و الوحشة و لم ينقذني منها سوى الإسلام .

المزيد من المشاركات

عناوين الصحف

عناوين الصحف

بدأت أصلي كل فرض في وقته و مع كل فرض أصليه كنت أشعر بأن الوحشة ذهبت ..كنت أحيانًا أقول لنفسي السجن عذاب و عقاب و لكن ثمن بسيط أمام دخولي الإسلام…و لو خيروني بين السجن مع الإسلام أو أن أظل مترفآ كما كنت بدون إسلام لأخترت السجن مع الاسلام …

أريد أن أخبر الأمريكان شيئاً مهما …

كوني مسلمًا لا يعني أنني أصبحت ملاكًا لكن ذلك سوف يجعلني شخصًا أفضل لأني أجاهد نفسي بالبعد عن الرذائل

و لو إرتكبت معصية فليس لأن الإسلام ناقص و لكن لأنني ضعيف و الإسلام جاء ليكمل النواقص !!

‏أنا سعيد جدا لأنني أصبحت مسلماً ، الله لا يحتاج إليّ ، أنا بحاجة إلى الله

– الملاكم العالمي مالك عبد العزيز ” مايك تايسون” سابقاً

أقرأ أيضًا
أكتب تعليقك هنا