حركة نزوح واسعه فى غرب دارفور

أكد مفوض مفوضية العون الإنساني، بمحلية كرينك بولاية غرب دارفور أقصى غربي السودان، نزوح ولجوء نحو 6 ألف مواطن من المحلية خلال الأشهر الماضية، بسبب القتال بين الجيش وقوات الدعم السريع.

 

وقال أحمد آدم عبدالرحمن، إن معظم النازحين اتجهوا لدولة تشاد، مشيرا إلى أن أوضاع المعيشة للمواطنين صعبة للغاية. وأن ذلك دفعهم في بعض الحالات لأكل “الجراد”.

 

المزيد من المشاركات

وذكر أن هناك عدد من المواطنين ماتوا بسبب الجوع بينهم أطفال، مشيرا إلى انتشار الامراض وسط الاطفال.

 

وقال إن الأوضاع الأمنية هادئة. وأن الأسواق تعمل بصورة طبيعية، بجانب إنسياب الحركة عبر الطرق داخل المحلية.

 

وأشار إلى أن حركة نزوح في بداية الحرب كانت بسبب الأوضاع الأمنية، لكن منذ شهر نوفمبر اجبرت أزمة المعيشة المواطنين على النزوح.

أقرأ أيضًا
أكتب تعليقك هنا